كيف تحضر لمقابلة العمل

0

ياسمين جاف – أكتيف لايبور

عندما تتم دعوتك للحضور الى مقابة عمل، يعني هذا أن تعبك في المراحل السابقة أتى بثماره. والغرض من المقابلة هو لتتعرف على الشركة ولتتعرف الشركة عليك.

للظهور بشكل ممتاز في مقابلة العمل، عليك التحضر مسبقاً وهذا سيزيد من فرص قبولك في العمل. ومن خلال هذه المقالة، سنعرض عليك بعض النقاط والنصائح المهمة للتحضير للمقابلة.

المقابلة الأولى ستحتوي بعضاً من هذه العناصر:

١. مقدمة تعريفية بسيطة بينك وبين الشركة. ومن الممكن أن تقدم لك الشركة بعض الضيافة.

٢. مقدمة تعريفية عن الأشخاص الذين يقومون بمقابلتك وعن الطريقة التي ستجري بها المقابلة. كما سيتم تزويدك بالمعلومات الكاملة عن المنصب الشاغر.

٣. أسئلة عن سيرتك الذاتية وخطابك التعريفي. وأيضاً التكلم عن أسباب تقديمك لهذا العمل وهل أنت مناسب للمنصب المعني أم لا.

٤. وقت مخصص للإجابة عن أسئلتك، ومن المحبذ أن تحضر الأسئلة الخاصة بك قبل المقابلة.

٥. نهاية المقابلة، وسيتم التكلم عنك بين أعضاء اللجنة بعد رحيلك.

أما إذا كانت هنالك مقابلة ثانية، فستجرى لإعطائك معلومات أكثر عن المنصب، التكلم عن الراتب والحوافز، تحديد العطل الرسمية والشخصية، أو الخضوع لبعض الإختبارات.

في بعض الحالات ستخبرك الشركة عن الشخص الذي سيقابلك ومنصبه في الشركة. أما إذا لم تعطك الشركة هذه المعلومات، فعليك بالسؤال، لأن تحضيرك للمقابلة سيعتمد على معرفتك بالشخص الذي سيقابلك. وعند معرفتك، تحضر وفقاً لهذه الحالات:

المقابلة مع لجنة مختارة:

تتكون اللجنة من عدة أشخاص يشغلون مناصب مختلفة في الشركة منها مديرك المستقبلي المباشر، موظف من قسم الموارد البشرية، وعدة أشخاص آخرين. تكلم مع جميعهم بصورة متساوية وحافظ على الإتصال بالعينين.

مقابلة مع المالك أو المدير:

عادة لا يمتلك هذا الشخص المهارات اللازمة للقيام بمقابلة ولهذا السبب إنطباعه الشخصي عنك سيكون العنصر الحاسم.

مقابلة مع مديرك المباشر:

هذا الشخص سيحاول قياس مقدرتك للقيام بمتطلبات العمل اليومية وإنسجامك مع فريق عمله. ولهذا السبب، الإنطباع الأول مهم جداً. كما وتحضر لـ:

•    الأسئلة المفاجئة وتغيير الشروط المتفق عليها في المقابلة الأولى

•    الأسئلة المتعلقة بالعمل

•    أسئلة شخصية

المقابلة مع شخص متمرس في إسلوب المقابلات:

الشخص المتمرس في المقابلات عادة يكون مدير قسم الموارد البشرية أو محترف من شركات التوظيف. وينصَب إهتمام هؤلاء المحترفين في كيفية عرضك لصفاتك ومهاراتك. ومن الصعب الكذب عليهم نظراً لخبرتهم الواسعة، فكن صادقاً وإيجابياً معهم. كما عليك الإهتمام بـ:

•    الإجابة بصدق وإستعمل الصراحة كسلاح فعال

•    كن إيجابياً

•    كن دقيقاً في إجاباتك وتذكر “خير الكلام ما قل ودل”

التحضير:

التحضير للمقابلة أهم من المقابلة نفسها، فهناك مقولة مشهورة تقول “لن تحصل على فرصة ثانية لتغير إنطباع شخص ما عليك”. إقرأ عن تاريخ الشركة، إجمع المعلومات عن أعضاء لجنة المقابلات وتعرف على إسلوبهم في طرح الأسئلة، وتحضر وفقاً لذلك.

الأسئلة المتكررة:

الأسئلة التالية هي عبارة عن الأسئلة المتكررة في أغلبية المقابلات. والتحضير لهذه الأسئلة مسبقاً يزيد من فرص حصولك على العمل:

•    لماذا قدمت لهذه الوظيفة؟ (سيحاول الشخص معرفة سبب حبك للوظيفة وهل تنوي البقاء أم ستكون هذه الوظيفة مؤقتة)

•    هل عملت في هذا المجال من قبل؟ (حاول أن تأكد على خبرتك وعن إمتلاكك للمهارات اللازمة للقيام بهذه الوظيفة)

•    ما كانت مهامك في وظيفتك السابقة؟ (تكلم عنها بالتفصيل وأكد على الأمور المشتركة بين وظيفتك السابقة والمستقبلية)

•    لماذا تريد تغيير عملك أو ترك شركتك؟ (كن حذراً في إجابتك عن هذا السؤال. وتكلم عن الأسباب التي ستكون في صالحك وحاول أن تكون حيادياً ولا تتكلم بالسوء عن محل عملك السابق)

•    قل لي، لماذا علينا توظيفك في شركتنا؟ (تأكد من إقناع الشخص بإمتلاكك لكل الصفات اللازمة التي ستستفيد منها الشركة من خلال توظيفك)

•    ما هي أقوى صفاتك؟ (رسخ إجاباتك بأمثلة من حياتك وعملك السابق)

•    ما هي نقاط ضعفك؟ (الكل لديه نقاط ضعف، بما فيهم أنت. تكلم عن نقطة أو نقطتين كحد أقصى. ولا تتكلم عن شيء قد يؤدي الى رفضك وتكلم عن ما تنوي فعله لتحويل نقاط ضعفك الى نقاط قوة)

•    هل تستطيع أن تتكلم عن نفسك قليلاً؟ (لديك الحرية لإختيار ما تريد التحدث عنه. تكلم عن هواياتك، ونشاطاتك الشخصية والعملية. ويمكنك أن تتكلم عن حياتك وعن المصاعب التي تمكنت من إجتيازها من خلال العمل المستمر)

بعض الأسئلة الأخرى:

•    متى ستكون متاحاً للعمل؟

•    ما هي سلبيات هذا العمل؟

•    هل تحب عملك الحالي؟

•    أي نوع من الأشخاص انت؟

•    ما هي الصفة التي يحبها الجميع فيك؟

•    ماذا تفعل في وقت فراغك؟

•    ما هو العمل المثالي بالنسبة لك؟

•    هل قدمت لوظائف أخرى؟

•    كيف يتكلم عنك مدرائك وزملائك السابقون؟

•    كيف ستواجه المشاكل الكبيرة التي ستحدث خلال عملك؟

بعض النصائح الأخرى:

•    كن في مكان المقابلة مبكراً

•    صافح بقوة

•    حافظ على الإتصال بالعين عند التكلم

•    إجلس بإرتياح وأدرس محيطك قبل التكلم أو البدأ

•    لا تدخن

•    خذ نفساً عميقاً قبل التكلم حتى تجيب بإرتياح وثقة

•    كن مقنعاً وشدد على أهم صفاتك ومهاراتك

•    لا تتكلم عن الراتب في المقابلة الأولى في حال لم تُسأل

•    إجلب ورقةً وقلماً

•    إجلب سيرتك الذاتية معك

التفاوض حول المرتب الشهري:

أول سؤال بخصوص المرتب الشهري سيكون “كم تتوقع أن نعطيك؟”. إذا كنت قد عملت سابقاً، سيكون هذا السؤال سهلاً لأنك ستستطيع المقارنة بين عملك السابق والمستقبلي وتحديد كم من المال تريد شهرياً لتغطية أتعابك.

إذا لم تكن لديك إي فكرة عن الراتب الشهري، أو كان هذا العمل جديد لك، فعليك أن تكون حذراً ولا تسأل عن مقدار قليل جداً أو كثير جداً. ولذلك عليك أن تسأل الأشخاص الذين يعملون في نفس منصبك عن رواتبهم لتتوضح لك الفكرة. كما لا تسأل الشركة فقط عن الراتب، بل إسألهم عن المخصصات الشهرية، الحوافز، المكافآت وتكاليف العيش أو السفر. كما إسألهم عن العطل، هل يحتاج عملك الى هاتف أو سيارة وهل ستوفر الشركة لك مصروفات الوقود وبطاقات التعبئة؟

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!