دي كابريو يفوز بجائزة أفضل ممثل في حفل جوائز الـ غولدن غلوب لأدائه في فيلم Revenant

“جائزة غولدن غلوب تذهب إلى ليوناردو دي كابريو .. ..” هكذا قالت الممثلة جوليان مور الليلة الماضية، حصل الممثل البالغ ٤١ عاماً على ثالث أفضل أداء له في فئة الدراما في جوائز الـ غلوب، وهي الجائزة التي غالباً ما تعطي مؤشراً قوياً أين قد تجد جائزة الأوسكار نفسها لفئة أفضل ممثل في “جوائز الأوسكار” في الشهر المقبل. حيث أنها تعتبر نكتة طويلة الأمد لأن ليو لا يحصل على تمثال الاوسكار في ليلة الجوائز كل مرة. سنعرف ما إذا كان سيرشح يوم الخميس القادم.

أخيراً تخلص من لحيته الطويلة التي غطت وجهه خلال تصوير الفيلم. دي كابريو كان سعيداً بوضوح ومرتاحاً لفوزه. وقال “قبل سنتين وجدنا أنفسنا مغمورين في الطبيعة، مع كل التعقيدات وكل الجمال الذي توفر لنا سينمائياً. هذا الفيلم كان عن البقاء، التأقلم، انتصار العزيمة البشرية، لكن أكثر من كل شئ، كان عن الثقة. ولا يوجد أحد أكثر استحقاقاً بتلك الثقة من مخرجنا اليخاندرو ايناريتو. شكراً للسماح لي بأن أكون جزءاً من هذه الرحلة معك. قيادتك، رؤيتك، اهتمامك الحاد بالتفاصيل لجعل كل شئ يومياً حقيقي وممكن بالنسبة لنا، لم أخض تجربة كهذه خلال كل حياتي.”

حصد The Revenant أيضاً جائزة أفضل فيلم درامي، بينما ظفر The Martian لمخرجه ريدلي سكوت بأفضل فيلم موسيقي أو كوميدي. ومن المرشح أن يحصل الممثل مات ديمون على ترشيح للاوسكار عن دوره في الفيلم، خاصة بعد أن فاز الليلة الماضية بجائزة أفضل ممثل في فئة الأفلام الموسيقية أو الكوميدية.
كانت دراما الناجي من الخطف Room  ناجحة في الحفل. في الوقت الذي خسرت لصالح Revenant لأفضل دراما، فازت بري لارسون بجائزة أفضل ممثلة في فئة الدراما. جنيفر لورانس، التي تتمتع بمستوى غير عادي من النجاح، ظفرت بجائزة أفضل ممثلة في فئة كوميدي أو موسيقي.

جائزتي أفضل ممثل وممثلة مساعدة ذهبتا الى سيلفستر ستالون وكيت ونسليت عن دورهما في “كريد” و”ستيف جوبز”.

وشهد هذا العام أيضاً عودة الكوميدي البريطاني ريكي جيرفيه إلى دور المقدم، الذي وجه النكات على حساب بن أفليك، ميل جيبسون وفيلم Pixles. كما هو الحال في السنوات السابقة، وجه بعض النكات التي جذبت صيحات بدلاً من الضحك من قبل الجمهور.