أردوغان: سندخل الموصل متى ما أردنا

0

بغداد – يلا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده اتفقت مع القوات الأميركية على دخول الموصل متى أرادت القوات التركية ذلك، وسط خلاف بين أنقرة وبغداد بشأن مشاركة الأولى في العمليات ضد تنظيم داعش.

وأضاف أردوغان أن أنقرة مستعدة للتدخل في العراق بأهداف واضحة، مثلما كانت “تحركات الجيش التركي وأهدافه واضحة في سورية”، على حد تعبيره.

وتابع قائلا “لن ننتظر حتى يدق خطر المنظمات الإرهابية أبواب بلادنا، سنقوم من الآن بملاحقة هذه المنظمات، وننقض عليها أينما وجدت لإنهاء فعالياتها والقضاء عليها”، حسبما نقلته وكالة أنباء الأناضول الحكومية.

وأوضح أردوغان مخاطبا الحكومة العراقية، “لا يمكنكم العثور على صديق كتركيا، وستخسرون هذا الصديق في حال آذيتموه. لذلك أقول منذ أيام إننا سنكون في الميدان وعلى طاولة المفاوضات”، بخصوص معركة الموصل.

وأكد أن تركيا تملك حدودا بطول 350 كيلومترا مع العراق، مشيرا إلى أن الدول التي لا تمتلك حدودا معهما تقوم “بتنفيذ ما تريده، هذا أمر غير وارد”.

وجدد الرئيس التركي موقف بلاده أن بأن الموقف التركي “ليس تلويحا بالحرب ولا انتهاكا لسيادة العراق ولا يحمل أي نية سيئة. نحن نريد أن نكون في المكان الذي لابد أن نكافح فيه من أجل استقلالنا ومستقبلنا، وهذا المكان حاليا هو الموصل، ولذلك سنكون فيها”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!