بعد رحلة شاقة على الأقدام مدتها عشرة أيام، تمكن أهالي الحويجة أخيراً من الهرب من قبضة داعش والوصول إلى مواقع قوات البيشمركة، والّذين بدورهم سارعوا إلى تقديم المساعدات اللازمة لهم.