بين استحياء دبلوماسي و انعدام سيادة، العراق يشتكي للامم المتحدة

0

العراق يقوم بتقديم شكوى على تركيا في مجلس الامن الدولي في ظل التدخل التركي الأخير في شؤون العراق. يأتي هذا بعد أن نشرت تركيا عدداً من قواتها داخل الأراضي العراقية وبالأخص في محافظة نينوى. وقال جان كوبس ممثل الأمين العام للامم المتحدة في لقائه مع وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري، عن دخول القوات التركية الى العراق بأنه خرق لسيادة العراق، كما وطالبت الحكومة بانسحاب القوات التركية من الأراضي العراقية. آراء تقول بأن القوات التركية دخلت لتقوم بتدريب قوات عراقية لمعركة تحرير الموصل، واخرى تندد بهذا التدخل وتعتبره خرقاً واضحاً للسيادة، وعزت بعض الجهات هذا التدخل لوجود اتفاقيات بين الحكومتين العراقية والتركية بهذا الصدد. حيث قام الآلاف بالتظاهر في بغداد والبصرة وحرق أعلام تركية تنديداً بالدخول التركي. كل هذا جاء بعد استحياء دبلوماسي في بادئ الأمر من الساسة العراقيين الى ان انتهى المطاف بالعراق للجوء الى مجلس الأمن، حيث قال رئيس الوزراء العبادي “نحن وضعنا لجارتنا تركيا وقتاً محدداً لسحب قواتهم، ولم نغلق الباب على الحوار”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!