Find anything you need on Yalla

دعوات لتفعيل الدينار الإلكتروني للقضاء على الإرهاب

0

بغداد ـ سلام زيدان ، يلا

أطلق اقتصاديون عراقيون، دعوات للبنك المركزي إلى ضرورة تطبيق الدينار الإلكتروني للقضاء على الإرهاب في البلاد من خلال السيطرة على التعاملات المالية، بينما أكد البنك المركزي أن العام المقبل سيكون عام الدينار الإلكتروني.

وقال رئيس مجلس الأعمال الوطني، داود عبد زاير، لـ”يلا”، إن “٧٧٪ من الكتلة النقدية العراقية هي خارج منظومة العمل المصرفي ويمكن أن تستخدم للإرهاب والفساد في الدولة”، مشيرا إلى أن “اطلاق الدينار الإلكتروني سيؤدي إلى الرقابة على التعاملات المالية ويكون الجميع مسؤولين أمام القانون عن أي تعاملات مالية مشبوهة”.

وأضاف أن “الدينار الإلكتروني سينهي المشكلة الأمنية في البلدان المتطورة لأنه يؤدي إلى معرفة الشخص الذي نفذ العملية الإرهابية عن طريقة الفيزا كارد التي استخدمها في التسوق وتحتوي على معلومات كاملة عنه”، مؤكداً أن “النظام المصرفي العراقي قديم جداً وعمره مائة عام ومازال يتعامل بالأمور المصرفية البدائية”.

وشدد زاير على ضرورة “خلق الثقة بين المواطن والنظام المصرفي عبر تطوير العمل المصرفي وعمل رقابة مستمرة”.

من جانبه، قال الاقتصادي سلام عادل لـ”يلا”، إن “التعاملات الإلكترونية خطوة مهمة في الحد من العمليات الإرهابية عبر السيطرة على التحويلات المالية للإرهابيين”، مشيرا إلى أن “الإرهاب يستخدم غسيل الأموال لذلك يتطلب الأمر استخدام العملة الإلكترونية”.

وأضاف أن “تطبيق هذا الأمر في البداية صعب جداً ويحتاج إلى وقت خصوصا أن المواطن يفتقد للثقافة المصرفية”، لافتا إلى أن “النظام المصرفي العراقي متخلف جداً ويحتاج إلى وقت طويل لتطويره”.

من جهة أخرى، قال المستشار في رابطة المصارف الخاصة محمد طاهر لـ”يلا”، إن “تطبيق الدينار الإلكتروني سيؤدي إلى تقليل عملية السرقة والسطو المسلح على الأشخاص الذين يمتلكون نقد”، موضحاً أن “الهدف من الدينار الإلكتروني تقليل الكتلة النقدية الموجودة في السوق”.

وأكد أن “هناك عدة أهداف أخرى للدينار الإلكتروني منها الحد من عمليات الفساد المالي والإداري في الدولة والتخلص من الموظفين الفضائيين والحد من عمليات التزوير في العملة”.

وحول رأي البنك المركزي تحدث محافظه علي العلاق لـ”يلا”، إن “العام المقبل سيكون عام الدينار الإلكتروني من خلال خلق بيئة تحتية لعمله من أنظمة وتشريعات قانونية”، مبيناً أن “الدينار الإلكتروني  سيكون التعامل به من خلال الهاتف النقال والإنترنيت وأجهزة الصراف الآلي”.

وبين أن “البنك المركزي خلال الفترة الماضية أصدر تعليمات فنية ومالية لمزودي خدمات دفع الإلكتروني والدفع بالتجزئة”، لافتا إلى أن “البنك المركزي قام بتطوير نظام المدفوعات ويعتبر من أفضل الأنظمة في العالم”.

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!