رجال الدين في السعودية يحرمون البوكيمون….للمرة الثانية!

0

إستيقض أحد الزملاء في فريق “يلا” هذا الصباح ليعيش إحدى ذكريات طفولته بعدما سماع خبر إعادة نشر فتوى تعود إلى عام ٢٠٠١ من قبل السلطة الدينية العليا في السعودية، تحرم بموجبه لعبة البوكيمون. وقال زميلنا: ” أتذكر أننا كنا نسكن الموصل وكنا نشاهد الحلقة الأخيرة من الموسم الثاني أنذاك على إحدى القنوات السورية. وفوراً، إختفت الصورة من التلفاز لوهلة قبل أن يظهر ٣ رجال ملتحين يقولون أن البوكيمون حرام، الأمر الّذي سبب حزن وبكاء لأطفال محلتي لمدة إسبوع.”

و تم إصدار الفتوى قبل ١٥ عاماً بحجة أن البوكيمون يؤدي إلى ثلاث مخالفات تجاه الدين، حيث إدعوا أن البوكيمون يشجع على المقامرة و يدعم نظرية التطور بالإظافة إلى إحتوائه على رموز من أديان  “مُخالفة”  كالشنتو و اليهودية والمسيحية.

و كانت هناك إشاعات في هذا العام تدعي أن أية الله السيستاني قد حرم لعبة الهواتف الشعبية “كلاش أوف كلانس”، فهل علينا توقع حكماً مشابها تجاه لعبة (بوكيمون غو) من قبل رجال الدين في العراق؟

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!