تدرس الحكومة العراقية مقترحات لحل الأزمة المالية في العراق وسد العجز في الموازنة المالية لسنة ٢٠١٦ والتي تبلغ ٢٠ مليار دولار من خلال بيع القصور التي تعود لرئيس النظام السابق صدام حسين. أكد نائب في اللجنة المالية أن الحكومة يمكنها الحصول على مليارات الدولارات من بيع هذه العقارات.

نبذة قصيرة عن قصور صدام:

 عرفت تلك القصور بالماضي بإسم “قصور الشعب” والتي كانت مبنية وفق تصاميم معقدة. يبدو أن مهندسي قصور صدام كانوا يفضلون السقوف المرتفعة والحجارة العريضة التي تجعل القصور أشبه بقلاع كبيرة. وكذلك تجد البساتين والمسابح الكبيرة والنقوشات وآيات القرآن التي كتبت بالخط الكوفي ومهما حاولت وصفها فلن تعكس الواقع الحقيقي للقصور ونقل شعور الزائر حال دخوله لها، حيث تحتاج الى عشرات أو حتى مئات من الخدم والحشم وعمال الصيانة والحراسة بسبب مساحتها الكبيرة.

والآتي بعض من القصور:

1 – قصر الموصل: يعتبر المسكن الشمالي للرئيس السابق والذي يحتوي على ثلاث بحيرات وعدد من الشلالات.

2 – قصر الأعظمية: يعتبر من أهم خمس قصور في بغداد ويطل على نهر دجلة.

3 – قصر تكريت: يعتبر من أكبر القصور الرئاسية في العراق ويحتوي على المزارع والقصور الصغيرة.

4 – القصر الجمهوري: والذي يقع في بغداد حيث انعقدت به القمة العربية ويعتبر محور للحكومة العراقية.

5 – قصر سجودة: وهو الذي يقع في مركز مدينة بغداد ويعتبر أكبر من قصر باكنغهام في بريطانيا.

6 – قصر البصرة: يعتبر أصغر قصور صدام ويطل على شط العرب ويحتوي على اربع بحيرات أصطناعية.

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest