تم العثور على ما يقارب الـ٢٠ مليون دولار تحت فراش في شقة في ولاية ماساتشوستس في اميركا. وكان ذلك إثر التحقيقات في عملية احتيال واسعة النطاق.
وفق البيان الصادر عن المدعي العام، بدأ التحقيق في عملية الاحتيال مطلع عام ٢٠١٤. حيث كان مسؤولو العملية يحصلون على الاموال عن طريقة الاحتيال الهرمي (Pyramid Scheme).
وألقي القبض على جيمس ميرل احد المشتركين بشركة الاحتيال والذي اعترف بدوره بأعمالهم الغير قانونية. أما شريكه في الاحتيال فقد فر الى مسقط رأسه في البرازيل.
لكن المثير للإهتمام أن الأموال تم العثور عليها بعد أن دل أحد المشتبه بهم السلطات المعنية بمكان الشقة وتحديداً الفراش الذي يوجد تحته ٢٠ مليون دولار!