توفت اليوم المعمارية العراقية الشهيرة زها حديد التي أبهرت العالم بتصاميمها بنوبة قلبية عن عمر الـ ٦٥ عاماً.

المعمارية التي ولدت ببغداد وعاشت معظم حياتها في إنجلترا أصيبت بنوبة قلبية في يوم الخميس، بينما كانت تستلقي على سرير المستشفى في ولاية ميامي الأميركية، بعد خضوعها لعلاج التهاب القصبات الحاد “bronchitis”.

Zuha copy
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest

وإشتهرت زها بتصاميم أبنية عالمية عملاقة في كل أنحاء العالم كمركز الرياضات المائية الأولمبية في لندن. وكانت أول إمرأة تفوز بميدالية المعهد الملكي المعماري البريطاني – أحد أعرق الجوائز المعمارية في العالم.

ونشر بيان مطول لشركتها اليوم، مفاده “ببالغ الحزن والأسى شركة زها حديد للتصاميم المعمارية تعلن وفاة الأسطورة المعمارية بشكل مفاجئ في ميامي في الساعات الأولى من صباح اليوم”.

Zuha1 copy
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest

وأضاف البيان “كانت زها تتعالج من التهاب القصبات الحاد قبل أيام وبدأت تعاني، وبشكل مفاجئ، من نوبة قلبية في المستشفى”. وشدد البيان على موهبة المهندسة الشهيرة، وعلى خسارة البشرية لـ” أعظم مهندسة معمارية في العالم”.

ولدت زها في بغداد سنة ١٩٥٠، وأحدثت ثورة في مجال العمارة البريطانية على الرغم من أنها عانت لسنوات عدة للحصول على عمل في مجال التصاميم المعمارية. ووصفت الحكومة العراقية في بيان وفاة زها بأنها “خسارة لا تعوض لا للعراق ولا للمجتمع الدولي”. وقال حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي في صفحته الرسمي في الفيسبوك أن “بفقدانها فان العالم كله خسر احد الطاقات الكبيرة التي خدمت المجتمع”.

Zuha3
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest

زها درست الرياضيات بالجامعة الأميركية في بيروت قبل بدأها بمشوارها المعماري في لندن بدخول الجمعية المعمارية في لندن.

ومن أوائل التصاميم التي أشتهرت بها زها كان تصميمها لمحطة فيترا للأطفاء في ألمانيا سنة ١٩٩٣. ومن تصاميها الشهيرة الأخرى: المتحف الوطني الإيطالي في روما (٢٠٠٩)، مركز لندن للرياضات المائية لدورة الألعاب الأولمبية ٢٠١٢، مركز قادر علييف بعاصمة أذربيجان باكو (٢٠١٣) و تصميم أحد الملاعب التي ستستضيف كأس العالم ٢٠٢٢ في قطر.

Heydar_Aliyev_Cultural_Center copy
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest