ام هنادي.. من ضحية لداعش الى مقاتلة تلاحق التنظيم!

0

هل تعلم ان ام هنادي ربة منزل من الشرقاط؟ هل تعلم ان الارهاب فجر بيتها ست مرات؟ هل تعلم ان زوجها استشهد في قتاله داعش؟ هل تعلم انها اصبحت تقود فصيلا عسكريا لقتال التنظيم؟

بعد ان تحدثت ام هنادي لـ يلا، قامت قناة الـCNN الاميركية بعمل تقرير عن حياة هذه المرأة وعن كفاحها وكيف انها فقدت زوجها وتعرضت للكثير من محاولات الاغتيال.
ام هنادي الآن، تقود فصيلا لمحاربة داعش في ساحات القتال واصبحت اقرب ما يكون الى ان تكون احدى العراقيات اللاتي اختارت محاربة التنظيم من أجل ابناء جلدتها، حالها حال الشهيدة امية ناجي جبارة.

الفيديو من CNN Arabic

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

بدون تعليقات

  1. جوني يقول

    الهم احفظ العراق وارفع الغيمة السوداء عنهم
    يارب امين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!