يصادف هذا اليوم الذكرى الـ ٢٨ من فاجعة حلبجة عام ١٩٨٨

حين قام نظام البعث الأسبق بقصفها بالغاز الكيمياوي الذي أدى الى قتل أكثر من ٥٥٠٠ شخص من الكرد العراقيين، كما وأدى الهجوم الى إصابة ما يقارب الـ ١٠ آلاف شخصاً توفي معظمهم  السنة التي تلت من المضاعفات الصحية والأمراض والعيوب الخلقية. وتعرف تلك الهجمة عالمياً بالإبادة الجماعية لحلبجة. وتعتبر أكبر  هجمة كيماوية وُجّهت ضد سكان مدنيين من عرق واحد حتى اليوم وهم الكرد.

أيضاً في مثل هذا اليوم، صوّت سكان شبه جزيرة القرم في إستفتاء مثير للجدل على الإنفصال عن أوكرانيا للإنضمام لروسيا عام ٢٠٠٤.

وفي هذا اليوم، إختُطف رئيس الوزراء الإيطالي السابق ألدو مورو وقتل في وقت لاحق من قبل خاطفيه عام ١٩٧٤.