عزف لأول مرة في مكان الانفجار الذي قتل فيه صديقه القريب (عمار الشابندر) ببغداد في شهر نيسان ٢٠١٥، وعزف باستمرار في أماكن الإنفجارات بعد ذلك حتى أصبحت حملة، سماها (فن السلام). كريم وصفي، موسيقار عراقي في بغداد يتحدى الإنفجارات والعنف من خلال الموسيقى، هذه قصته: