Find anything you need on Yalla

الحكومة: التظاهرات غير قانونية ولا تشاركوا بها

0

مصطفى سعدون – يلا / بغداد 

أعلنت خلية الإعلام الحربي وهي مؤسسة تابعة للحكومة العراقية، اليوم الخميس، أن التظاهرات “المليونية” التي ستخرج يوم غد في بغداد “غير مرخصة”، فيما أكدت اللجنة المركزية للتظاهرات الشعبية في العراق، أن التظاهرات ستقام في موعدها المحدد يوم غد الجمعة.

وقالت خلية الإعلام الحربي في بيان مقتضب حلصت “يلا” على نسخة منه “نحيط أبناء شعبنا العزيز أن التظاهرات المزمع إقامتها يوم غد غير مرخصة، ونهيب بالمواطنين الكرام عدم الاشتراك بها”.

وأضافت الخلية المعنية بنشر أخبار المعارك الامنية، أن “القوات الأمنية ستتعامل مع أي مظاهر مسلحة كتهديد إرهابي وفق القانون”.

لكن أحمد عبد الحسين وهو ناشط مدني وأحد أعضاء اللجنة المركزية للتظاهرات الشعبية، قال لـ”يلا” إن “التظاهرات مستمرة بموعدها المحدد وان العراقيين سيخرجون للمطالبة بحقوقهم ومحاسبة المقصرين والفاسدين من الطبقة السياسية”.

وأضاف عبد الحسين أن “التظاهرات المدنية التي خرجت منذ عام 2008 وعام 2011 وصولاً إلى التظاهرات الحالية التي إنطلقت في الحادي والثلاثين من تموز/يوليو 2015، لم تخرج بأي تصريح أمني، لكن الفاسدين كلما شعروا بالخطر على مصالحهم السياسية تحدثوا عن عدم قانونية التظاهرات وعدم وجود تصريح أمني”.

وقبل ذلك كان إبراهيم الجابري مدير مكاتب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في بغداد والمحافظات الشمالية أعلن عن وجود تنسيق مسبق مع القوات الأمنية بشأن التظاهرة التي دعا الصدر إلى انطلاقها يوم غد الجمعة في ساحة التحرير وسط بغداد، لكن موقف خلية الإعلام الحربي أتى عكس ذلك”.

يذكر أن اللجنة التنسيقية بين التيارين المدني والصدري، أعلنت أمس الاربعاء، عن تحديد موعد انطلاق تظاهرة يوم الجمعة المقبل وهو الساعة الثامنة صباحا في ساحة التحرير وسط بغداد، للمطالبة بالقضاء على الفساد.

وقالت اللجنة في بيان صحافي إن “عاماً كاملاً يوشك على اختتام إنطلاق حراكنا الاحتجاجي السلمي، وما زلنا مستمرين فيه وأن احزاب السلطة تؤكد أنها لا تريد الإصلاح، ولا ترغب بان تستقر أوضاع العراق، وأن المتنفذين يتمسكون بالمحاصصة، ويعلنون حمايتهم للفاسدين والفاشلين ولا عذر لهم أمام الشعب”.

وأكدت الاستمرار بالتظاهرات، والثبات على سلمية الحراك الاحتجاجي، وأن لا تراجع عن مطالب الشعب بالإصلاح، ولا تراجع عن ساحات الاحتجاج، إلا بتحقيق ما خرجنا لأجله، مبينة أن “يوم الجمعة (٨ صباحا) موعد الشعب مع الفاسدين المفسدين في ساحة التحرير”.

وكان زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر كان قد دعا، “الوطنيين” الى الخروج بتظاهرة “مهيبة” في ساحة التحرير يوم الجمعة المقبل “لإزالة الفساد والظلم” وإقالة جميع الفاسدين، واكد أن بقاء الفساد والمفسدين يعني بقاء تسلط “الارهاب” على العراقيين.

IMG_8791
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest

مصدر الصورة اللجنة الاعلامية للتظاهرات الشعبية

الصور: متظاهرات صدريات

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!