Find anything you need on Yalla

زها حديد المعمارية البغدادية المشهورة بجرأتها تتوفى في الـ ٦٥

0

المهندسة المعمارية العراقية البريطانية ذات الشهرة العالمية زها حديد، توفيت في مستشفى في ميامي في سن الـ ٦٥. ذلك إثر تعرّضها لنوبة قلبية بينما كانت تعالج من إلتهاب الشعب الهوائية.

وقالت شركتها، المسؤولة عن مباني مثل المركز المائي لأولمبياد ٢٠١٢ في لندن وملعباً في قطر تحت الإنشاء لنهائيات كأس العالم ٢٠٢٢، بياناً عندما أعلن الخبر أمس، يقول “ببالغ الحزن تعلن شركة زها حديد أن المعمارية الشهيرة توفيت فجأة في ميامي في ساعة مبكرة من صباح اليوم. وكانت تعاني من إلتهاب الشعب الهوائية في وقت سابق هذا الاسبوع وأصيبت بنوبة قلبية مفاجئة أثناء علاجها في المستشفى. وتعتبر زها حديد على نطاق واسع على أنها أعظم مهندسة معمارية أنثى في العالم اليوم”.

الحكومة في بغداد نعت فقدانها ووصفته بأنه “خسارة لا تعوض للعراق والمجتمع الدولي”. وحديد ولدت في بغداد عام ١٩٥٠ لأم فنانة ووالد رجل أعمال الذي كان أيضاً مؤسس الحزب الوطني الديمقراطي التقدمي. ودرست في الجامعة الأميركية في بيروت قبل ان تنتقل الى لندن في عام ١٩٧٢ وأسست شركتها في عام ١٩٧٩.

وكانت حديد صريحة في مقابلة ٢٠٠٨ مع صحيفة الجارديان إن نجاحها لم يأت على حساب حياتها الخاصة. “لا، لا، أنا لم أضحي بحياتي الخاصة. ولم أعاني من مشاكل. أنا لا أعتقد بأن المرء عليه أن يتزوج وليس ملزماً أن يكون لديه أطفال، إذا كان لا يرغب بهم. فلا أفكر بأني لا أستطيع أن أنجب الأطفال، لأن ما قمت به ليس تضحية. إذا كنت قد وجدت الشخص المناسب، وأنجبت الأطفال، فأنا متأكدة من أنني كنت سأنجح أيضاً”.

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!