شركات أجنبية تدير الموانئ والطرق السريعة في العراق

0

محمد رحيم – بغداد

أكد سفير الولايات المتحدة في بغداد دوغلاس سيليمان، أن العراق وقع مذكرة تفاهم العام الماضي لتوريد الرز الأمريكي إلى العراق لكن حتى الان لم يقم العراق بشراء أي كمية منه، فيما كشف عن مشاريع إدارة الطرق والموانئ بطريقة استثمارية تدعم الدولة بالأموال كمصدر بديل عن النفط.

وقال سيليمان في لقاء صحافي مع عدد من وسائل الاعلام، حضره مراسل يلا، ان “العراق وقع مذكرة تفاهم مع الولايات المتحدة لتوريد الرز ومن النوعيات الجيدة الى العراق، خصوصا وان الرز الأمريكي من اجود الأنواع الموجودة عالميا”.

وأضاف، “شخصيا ترعرعت في هيوستن ولاية تكساس حيث ان زراعة الرز هي كبرى الثروات الاقتصادية الموجودة في تلك البلدة”.

وتابع سيليمان، “السنة الماضية قمنا بتوقيع مذكرة تفاهم مع وزارة التجارة العراقية في جانب توريد الرز الأمريكي الى العراق، لكن العراق لغاية الان لم يقم بشراء أي كمية من الرز من الشركات الامريكية مع أن المفاوضات جارية لتشجيع هكذا نوع من عمليات الشراء”.

ومضى إلى القول، “الفرق بين العراق والولايات المتحدة بهذا الصدد ان الشركات الامريكية هي من تقوم بالتفاوض المباشر مع وزارة التجارة العراقية او مع المعنيين بهذا المجال ونحن كجهات أمريكية رسمية نقوم بتسهيل هذه المفاوضات الجارية”.

وبشأن استثمار شبكات الطرق السريعة، وما اعلن عنه من تعاقد للطريق الرابط بين بغداد وعمان وتباحث حول الطريق الرابط بين بغداد وسفوان، أوضح سيليمان ان “الاستثمار في الطرق يتضمن كيفية تطوير بنى تحتية تحقق موارد جديدة وتكون قاعدة لاستثمار الموارد الحكومية بهذا الخصوص، فضلاً عن الإدارة الجيدة لمشاريع الطرق عندما يتم استحصال الأموال منها وكيفية استخدام هذه الأموال في تطوير المشاريع”.

وقال السفير، إن الحكومة العراقية قامت بالاستعانة بالخبرات الدولية للتعاون في تأهيل شبكة الطرق السريعة”.

وأضاف، “اتصور ان الحكومة العراقية تعاقدت مع شركة اجنبية في ميناء ام قصر تقوم بتنظيم الحركة في الموانئ واستحصال وجباية الضرائب والأموال، وهذه الشركة قللت بشكل كبير جدا وملموس من تخزين الشحنات في الموانئ وقللت بشكل كبير الضرر والتلف الذي يصيب البضائع جراء تخزينها لفترات طويلة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!