Find anything you need on Yalla

كوميديان الماني يواجه ملاحقات جنائية بعد إهانته لأردوغان

0

يتعرض ممثل الكوميديا الساخرة الألماني يان بميرمان لملاحقات قانونية بتهمة “إهانة رئيس دولة أجنبية” بعد سخريته من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بقصيدة بثت على قناة تلفاز ألمانية

 

وتم الموافقة على طلب أنقرة بملاحقة الفكاهي الساخرة جنائياً من قبل مستشارة المانيا أنغيلا ميركل التي قالت أن هذا “لا يعني ان الفكاهي مذنب ولا المساس بحدود حرية التعبير”

 

وتأتي هذه الملاحقات بموجب المادة ١٠٣ من قانون العقوبات الألماني التي قد تصل عقوبتها الى السجن لمدة ٣ سنوات. وتعتقد المستشارة أن هذا القانون بات قديماً وتعهدت بتعديله أو حذفه في عام ٢٠١٨

 

في تركيا، إستغل أردوغان المادة ٢٩٩ من قانون العقوبات التركي الذي يعاقب من يسيء الى الرئيس لخنق حرية التعبير عن الرأي. وعلى الرغم من ولادة هذا القانون في عام ١٩٢٩، لم يستغله أحد من الرؤساء السابقين بالطريقة التي إستغلها أردوغان.

 

حسب تقرير لـ بي بي سي، تم إعتقال ٢٣٦ شخص بموجب المادة ٢٩٩ خلال أول ٧ أشهر من فترة رئاسة أردوغان، وتم إثبات التهم على ١٠٥ من إجمالي المعتقلين.

 

إصرار أردوغان على محاكمة بميرمان في ألمانيا أشعلت قضية إنتهاك حق حرية التعبير عن الرأي، وبالأخص في العمل الكوميدي الذي يحتاج الى قوانين تحميه من الملاحقات القانونية.

 

وموافقة برلين على طلب أردوغان يأتي لحماية العلاقات الحساسة بين الدولتين والإتحاد الأوروبي بعد تعهد تركيا بإرجاع طالبي اللجوء من الجزر اليونانية الى تركيا في صفقة قد تحسن من صورة تركيا وتحجز لها مكاناً في الإتحاد الأوروبي.

 

 

 

 

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!