Find anything you need on Yalla

محافظ الانبار : تعرضت للابتزاز فرفضت فجاء قرار اقالتي

0

امل صقر – بغداد / يلا

 

أعلن محافظ الانبار صهيب الراوي في مؤتمر صحفي استمراره بمتابعة شؤون محافظته من عمليات تحرير واعادة اعمار وتامين أوضاع النازحين واغاثتهم، بالتنسيق مع قيادة العمليات المشتركة، والحكومة المركزية، والمنظمات الدولية. وأوضح الراوي خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع عدد من اعضاء مجلس المحافظة، ” ان جلسة الاستجواب الغيابي وما تبعها من قرار إقالته، انما تعد استهداف سياسي بعد الجهود الكبيرة التي بذلها في الملفين الأمني والإنساني للمحافظة ” مبينا “ان الخطوة كانت مبيتة بعد ان كانت كتلة بذاتها تنوي اقالة رئيس المجلس ولكن بعد مساومات انضم اليهم واتم النصاب وتحول الامر الى استجواب المحافظ”.

واضاف صهيب الراوي ” انه قدم الى القضاء الاداري طعناً بقرار الاقالة، مشيراً إلى ان المحكمة الادارية ستبت في ذلك خلال ٣٠ يوم من تاريخ كتاب الطعن، وانه سيقوم بتصريف الاعمال خلال هذه الفترة، ولحين ان تبت المحكمة في ذلك”. وتحدث الراوي خلال المؤتمر عن تعرضة للابتزاز حيث قال “ان المال السياسي اصبح التعامل به ظاهرة، مؤكداً ابتزاز بعض اعضاء المجلس من قبل كتلة ما يسمى بالإصلاح، لتمرير بعض القرارات والا الاستهداف السياسي له، مشدداً على ان أهل الانبار لن يقبلوا ان تدار الامور بهذه الطريقة الرخيصة “ على حد وصف الراوي.

وكان مجلس محافظة الانبار قرر خلال جلسة عقدها يوم الثلاثاء الماضي لاستجواب صهيب الراوي، إقالته من منصبه على خلفية اتهامات بفساد مالي وإداري. وجاء ذلك على الرغم من ترحيب الراوي بقرار استجوابه وعده خطوة ديمقراطية، من شأنها ان تبعث برسائل اطمئنان للمواطنين مفادها بانه لا أحد فوق المسائلة القانونية.

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!