مدير المفوضية السامية لحقوق الإنسان يدين الهجمات الإنتحارية في بغداد

0

أدان رئيس حقوق الإنسان في الإمم المتحدة إنفجار بغداد الإرهابي يوم الأحد ودعى السلطات العراقي للعمل جاهداً للحفاظ على سلامة المواطنين

وقال زيد رعد الحسينانا ادين هذه الأعمال الإرهابية بشدة التي تقوم بها داعش لإستهداف المدنيين الأبرياء الذين كانوا يحتفلون برمضان في قلب العاصمة بغدادوأضاف انمع إزدياد أعمال هذا التنظيم الإرهابي في بنغلاديش، إسطنبول واورلاندو، وصلت وحشية أعمالهم الى درجات تتحدى الخيال

وفي نفس الوقت أكد السيد زيد ان على الحكومة حماية المواطنين من الهجمات الإنتقامية التي تقوم بها بعض الميليشيات بحق هؤلاء الذين هربوا من المدن التي تم تحريرها من قبضة داعش. وإكد انأعمال الإنتقامية والتصرف على حساب العواطف عوضاً عن العقل يساعد داعش في تقسيم المجتمع العراقي ونشر الكراهية

وأكمل انداعش ان تدمر قريباًمحذراً المجتمع الدولي على ان يتصرفوا بعقلانية مع تفعله داعش وأن لا تجعل التنظيم يستفزها بسهولة لأن ذلك ما يريده داعش.

وعلق انعلينا ان نكون اقوياء، وإذكياء في نفس الوقت. وحالياً نحن نفشل في ذلك، ليس فقط في العراق، بل في كافة انحاء العالم وهذا ما يسهل عمل داعش في ضم المقاتلين والإنتحاريين”.

وقال زيد ان بعد تحرير الرمادي والفلوجة، موصل هي أرض المعركة اللاحقة. وأكد ان كلما إقتربت القوات العراقية من تحرير الموصل، كلما زادت العمليات الإرهابية للمنظمةلأنهم يسعون لجعل العراق ينهار”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!