Find anything you need on Yalla

يتقدمون من محور الجنوب: عمليات الفلوجة مستمرة ولم تتوقف

0

 

مصطفى سعدون – يلا/ بغداد

نفى المتحدث بإسم قيادة الحشد الشعبي كريم النوري، الأنباء التي تحدثت عن توقف عمليات تحرير الفلوجة، فيما اكد إستمرار العمليات لليوم الثالث والتقدم نحو مركز المدينة لتحريرها من تنظيم “داعش” الذي يسيطر عليها منذ عامين تقريباً.

وقال النوري لـ يلا إن “هناك من روج لأخبار غير صحيحة بشأن توقف عمليات تحرير الفلوجة وهذا شيء لم يكن، فالقوات الامنية العراقية وقوات الحشد الشعبي وأبناء العشائر يواصلون لليوم الثالث تقدمهم نحو مركز مدينة الفلوجة ويحققون نتائج إيجابية”.

وأعلن مصدر عسكري بارز أن القوات العراقية تنفذ عملية باسناد جوي من التحالف الدولي بقيادة واشنطن للتقدم من المحور الجنوبي باتجاه الفلوجة غرب بغداد، في اطار الهجوم الذي اطلقته قبل ثلاثة ايام لتحرير المدينة.

وقال اللواء الركن اسماعيل المحلاوي قائد عمليات الانبار لفرانس برس ان “قوات من الفرقة الثامنة للجيش بدأت صباح اليوم عملية عسكرية واسعة من ناحية العامرية وتقاطع السلام نحو نهر الفرات”، كلاهما الى الجنوب من الفلوجة.

واضاف ان العملية تجري “بدعم من طيران التحالف الدولي وطيران الجيش (العراقي) ومشاركة مقاتلي من عشائر الانبار”، المحافظة التي تضم الفلوجة.

وتمكنت الشرطة الاتحادية في اليوم الثاني من عمليات تحرير الفلوجة من تحرير قريتي ألو عودة والعباسي في أطراف قضاء الفلوجة، بعدما تقدمت القطعات العسكرية التابعة لها وللجيش العراقي والحشد الشعبي من اربعة محاور والتي نجحت في السيطرة على ضواحي واطراف الفلوجة من الجهة الشمالية والشرقية والجنوبية.

Iraqi Shiite fighters from a Popular Mobilisation unit use mobile artillery near the city of Fallujah on May 23, 2016, as part of a major assault to retake the city from Islamic State (IS) group. Iraqi forces cleared areas around Fallujah on May 24 after launching an assault to retake the city, tightening their siege on Islamic State group fighters. With the jihadists surrounded and outnumbered, the recapture of their iconic bastion looked ultimately inevitable, especially after IS suffered a string of losses in recent months. / AFP PHOTO / AHMAD AL-RUBAYE / “The erroneous mention[s] appearing in the metadata of this photo by AHMAD AL-RUBAYE has been modified in AFP systems in the following manner: [use mobile artillery] instead of [fire from a tank]. Please immediately remove the erroneous mention[s] from all your online services and delete it (them) from your servers. If you have been authorized by AFP to distribute it (them) to third parties, please ensure that the same actions are carried out by them. Failure to promptly comply with these instructions will entail liability on your part for any continued or post notification usage. Therefore we thank you very much for all your attention and prompt action. We are sorry for the inconvenience this notification may cause and remain at your disposal for any further information you may require.”
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest

وإستطاعت القوات الأمنية العراقية والقوات المساندة لها من تدمير أبراج قناصة داعش في محيط مدينة الفلوجة وتدمير خطوط الصد الأمامية، لكن ما يعيق التقدم نوعاً بحسب خبراء أمنيين، هي الأنفاق وتفخيخ الأماكن.

وتمكن جهاز مكافحة الإرهاب من أسر ما يقارب الأربعين عنصراً من تنظيم داعش في منطقة الهياكل كانوا ينوون مهاجمة القوات الأمنية العراقية.

وقال العقيد طالب كريم، آمر لواء مغاوير الشرطة الإتحادية لـ يلا إن “قوات الشرطة الإتحادية تتقدم نحو مركز الفلوجة وتحقق نتائج إيجابية، وتمكنت من تحرير قرى ومناق عدة، حيث تمكنا من تحرير جميع الطرق المؤدية من قضاء الكرمة إلى مدخل مدينة الفلوجة”.

وقال الخبير الامني هشام الهاشمي، لـ يلا إن “القوات الامنية العراقية وقوات الحشد الشعبي والقوات المساندة لها تحقق مهمة على ارض الواقع حيث قامت بثلاث عمليات خاصة فيما يخص الإنزال الجوي،  بالإضافة لذلك فأن تقدمها وهجوماتها عبر محاور عدة يربك تنظيم داعش ويشتت خططه”.

وأضاف أن “ما يؤكد نجاح هذه العملية هو أن القوات الأمنية العراقية تمتلك معلومات كبيرة عن أماكن تواجد عناصر تنظيم داعش وحددت الاهداف مسبقاً”.

وخلال جلسة مجلس الوزراء أمس الثلاثاء، قال رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي إن “العدو الداعشي منهار في الفلوجة، وان قواتنا البطلة ستحقق النصر قريبا في هذه المدينة”.

وأضاف أن “الحكومة توكد حرصها على سلامة المدنيين في الفلوجة، واتخذت كل الاجراءات والتدابير اللازمة لضمان عدم وقوع ضحابا من المدنيين وانها تولي الوضع الانساني رعاية واهتماما خاصا، مع الحفاظ قدر الامكان على البنية التحتية للمدينة”.

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!