اسمك: يجعلك شخصا فاشلا ام يحولك الى اسطورة!

0

ولات خليل

في عام ٢٠٠٥، وحد كل من الاقتصادي ستيفن لافيت والصحفي ستيفن دبنر جهودهما لتأليف كتاب ‘الاقتصاد العجيب’ الذي أذهل عشاق الاقتصاد في العالم وتم بيع ما يزيد عن أربع ملايين نسخةٍ منه بغضون عام ٢٠١٠. ما ميز الكتاب هي الطريقة التي عمل فيها المؤلفان على المزج بين الثقافة الشعبية ومجال الاقتصاد، إذ نجح الكتاب في التطرق إلى الكثير من مشاكل الحياة اليومية من منظورٍ غير معهود سابقاً.

إحدى المواضيع التي يتطرق إليها الكتاب هي تسمية الأطفال عند الولادة. لمن لا يعرف، هناك مجال تجاري كامل من الكتب والمجلات والمواقع الإلكترونية، وحتى المختصين الذين يساعدون الآباء في اختيار أسماء أطفالهم. لكن كتاب ‘الاقتصاد العجيب’ حاول التعمق أكثر من خلال إيجاد رابطٍ بين اسم الطفل ومستقبلهِ.

فهناك دراسات تشير إلى أن للاسم دور في تحديد مستقبلك من خلال التصور الذي يخلقه عنك عند الآخرين. في الولايات المتحدة، مثلاً، يجد أصحاب الأسماء الإفريقية الأصل صعوبة أكبر في الحصول على فرص العمل، مقارنة بأصحاب الأسماء الأوروبية. هذا الشيء كان واضحاً من خلال نتائج تجربة قامت على مقارنة سيرتين ذاتيتين متشابهتين إلى حد التطابق، أحدهما لشخص إفريقي الاسم والأخر لشخص أوروبي “قوقازي” الاسم. بحسب نتيجة تلك التجربة، فإنّ فرصة صاحب الاسم الإفريقي في الحصول على مقابلة أقل بنسبة ٣٣٪ من صاحب الاسم الأوروبي.

هنا يجب التنبيه بأن القصد من هذه الاحصائية هو ليس التفرقة العنصرية، فأسماء أصحاب البشرة السوداء غالباً ما تكون أوروبية، بل وهناك حالات كثيرة يمتلك فيها شخص أبيض البشرة اسماً إفريقيا.

إذا هناك علاقة حقيقية بين اسم الشخص وكيفية تصور الأخرين له، والسبب على ما يبدو هو تصنيف الأسامي نسبة إلى التفاوت في المستوى الاجتماعي والاقتصادي. على سبيل المثال، تشير الدراسات في الولايات المتحدة إلى أن الذين يختارون أسامي إفريقية مميزة لأطفالهم غالباً ما يكونون من الطبقات الفقيرة اجتماعيا واقتصاديا.

بالتالي، وعلى الرغم من حقيقة أنّ أسمائنا قد لا تحدد مصيرنا، لكن من شأنها أيضا أن تسهل طريقنا نحو مستقبل أفضل. وقد لا تكون هناك أسماءٌ تضمن لنا النجاح، لكن هناك أسماء قادرة على تحسين فرصنا في الحياة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!