يدخن كثيرا!

0

كنير عبدالله 

تدخين السجائر رغم مخاطرها وأضرارها الصحية والمادية والمعنوية الكثيرة إلا أننا نجد الكثير من الأشخاص يدخنون، وأحيانا الإكثار منها أو ربما من الأفضل أن نسميه بـ الإدمان والتعلق الزائد يخلق مشاكل بين أفراد العائلة.

يدخن كثيرا.. معاناة إمرأة حامل من زوجها الذي يدخن باستمرار ودون أن يراعي ما يسببه من أضرار على صحة زوجته وجنينها، وتتعرض الزوجة بسبب ذلك إلى تأثيرات التدخين عليها وتشعر بضيق التنفس وعدم انتظام دقات القلب، بالإضافة إلى شعورها بالانزعاج ومخاوف خسارة الجنين، بشكل أدى على اضطراب حالتها النفسية والعائلية أيضا.

إذا بحثنا عن أسباب الإدمان على السجائر وتدخينها وعدم تقدير شعور الزوجة فهي كثيرة، منها عدم إحترام إرادة المقابل، اللذة، الإدمان، الأنانية، التقليد، وعدم الإحساس بالمسؤولية، تهدئة الحالة النفسية والعناد..

رغم أن التدخين ممارسة لحرية شخصية وليس هناك طريقة لمنعه، ولكن هذا لا يمنح المدخن الحق بالتجاوز على حقوق المقابل، وأن لا يكون شعور المدخن بالراحة والهدوء كما يدعي على حساب تضرر نفسية المقابل وانزعاجه.

هنا على المدخن أن يتخذ الآلية المناسبة لممارسة حريته التي تكلمنا عنها، وذلك باختيار الوقت والمكان المناسب للتدخين بشكل لا يؤثر ولا يضر المقابل والأشخاص القريبين منه حتى لا تتفاقم المشاكل وتأخذ منحى آخر.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!