الإنسان بين الحقوق والواجبات

0

كنير عبدالله – مُترجم

كثيرا ما نسمع من يربط الحقوق والواجبات معاً، والسؤال هنا إلى أي مدى يدرك الفرد منا حقوقه وواجباته؟ هل ترى لو لم يفرض عليك واجبات كنت ستطلب حقوقاً؟ وإذا كان عليك واجبات هل ستتخلى عن حقوقك بالمقابل؟

مصطلح الواجب، يعني العمل أو الوظيفة التي يفرض على الفرد ومقابل ذلك له حقوق، بمعنى أن المصطلحين يرتبطان ببعض، والالتزام بالواجب يمنحهم حق الاستمتاع بتنفيذه.

الحقوق هي أمّا مقابل مادي أو معنوي يمنح لشخص أو يحصل عليه أمام قيامه بعمل ما في مجال من مجالات الحياة.

أن الأعباء و الواجبات كثيرة وتتغير حسب الأماكن، مثل واجب الإنسان تجاه وطنه بالدفاع عنه والوقوف بوجه الأعداء وهذا ما يسمى بالواجب المدني، هناك أيضاً واجب يقع على الفرد عند الكوارث والحوادث، حيث عليه إبلاغ الجهات ذات العلاقة أو التبرع بالدم.. إلخ، أو القيام بالواجبات العائلية التي لا بد على الأفراد الالتزام بها أمام عائلاتهم، أصدقاءهم، وغيرهم ..، أيضاً التزام الفرد بالقوانين والتعليمات الخاصة بمكان عمله في إطار أي مؤسسة حكومية كانت أو قطاع خاص.

مصطلح الانتماء يأتي بشكل من الأشكال كمرادف لمصطلح الواجب ويحمل نفس المعنى وذلك عندما يشعر الفرد بانتمائه لمن هم حوله ويقوم بواجباته تجاههم بكل حب واحترام.

إذاً فـ أن مصطلحي الحقوق والواجبات عبارة عن علاقة مزدوجة مرتبطة ومكملة لبعضهما البعض للوصول إلى تحقيق الهدف.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!