Find anything you need on Yalla

أهم الأخبار من فترة الإنتقالات الأوروبية الشتوية

0

اللاعبين الواصلين والمغادرين عبر أوروبا في كانون الثاني

لم تكن هناك خطط كبيرة للفرق الأوروبية الكبرى في شهر سوق الإنتقالات الشتوية لهذا العام، مع تفويت بايرن ميونخ النادي لفرصة الإنتداب. والمعروف أن بطل الدوري الالماني كان في حاجة إلى لاعب في مركز قلب الدفاع، ولكن يبدو أن سعيهم للحصول على امادو دياوارا مدافع بولونيا قد فشل.

وكانت الفرق الصينية المنفق الأكبر، مع انتقال الدولي البرازيلي راميريز بعد نهاية فترة غير موفقة في تشيلسي بمبلغ ٣٥ مليون دولار إلى جيانغسو سونينغ، وانتقال جيرفينهو مهاجم ساحل العاج ونادي روما مغادرة إلى هيبي فورتشن الصيني مقابل ٢٠ مليون دولار.

في إسبانيا، ريال مدريد المعترض في الوقت الراهن ضد حظره من الإنتقالات، أعار شيريشيف الروسي إلى فالنسيا، لكن على خلاف ذلك كان الدوري الاسباني هادئاً إلى حد ما، مع حدوث عدد قليل من الصفقات الصغيرة.

وكانت أندية إنجلترا أيضاً هادئة. فلا مانشستر يونايتد ولا مانشستر سيتي انتدب أي لاعب، على الرغم من أن نادي السيتي سرق عناوين الصحف يوم أمس بإعلانه عن قيام بيب جوارديولا بإدارة النادي بعد نهاية الموسم الحالي. هناك شائعات عن انتقال بيليجريني الى تشيلسي ومورينيو الى اليونايتد.

قام تشيلسي باستعارة باتو من كورينثيانز البرازيلي. وكان أكبر المنفقين في انكلترا الأندية القابعة في الجزء السفلي من جدول الدوري الممتاز. حيث أنفق نيوكاسل ٧٦ مليون دولار في يناير كانون الثاني وأنفق نوريتش سيتي أكثر من ٥٠ مليون دولار. هل سيكفي هذا لإبقائهم في الدوري الممتاز. شهد سندرلاند رحيل ثمانية لاعبين من الفريق الأول، سبعة منهم ذهب على سبيل الإعارة، مما يدل على سياسة الإنتداب الغير ناجحة لأخير أربعة مدربين للفريق. كما قد واصل ايمانويل اديبايور مغامرته الإنجليزية بالإنتقال إلى كريستال بالاس.

وفي دوري الدرجة الاولى الايطالي، كان هناك انتقال آخر الى الدوري الصيني. حيث انتقل الكولومبي الدولي غوارين الى شنغهاي شينهوا غرينلاند مقابل ١٤ مليون دولار من انتر ميلان.

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!