Find anything you need on Yalla

الرياضة والفن: شيئان صمدا في وجه الحرب

0

ولدت هيوار في اربيل عام ١٩٩٢ بعد عودة عائلتها من ايران بعد هروبهم للعيش فيها كلاجئين خلال حملة الأنفال. في عام ٢٠٠٣، إنتقلت العائلة الى كركوك، لتعيش هيوار مع ٤ أشقاء و ٤ أخوات. وبدأت بلعب كرة القدم قبل ثمان سنوات، وتخرجت من كلية الآداب عام ٢٠١٣، وشغفها عائلتها، كرة القدم والتمثيل.

“ليس من السهل الحفاظ على نشاطاتي في كرة القدم والتمثيل والوجود بجنب عائلتي في نفس الوقت، لكنني لا أستطيع التوقف. هذا حلمي وأريد أن أكون متميزة عن أقراني في مدنية ككركوك. الوضع هنا متأزم والعيش صعب بسبب المفخخات، الإختطافات وحالات العنف. تبدد كل شيء منذ بداية الحرب ضد داعش.”

وأضافت “عندما ألعب كرة القدم، أو أمارس التمثيل، أشعر بالسعادة والحياة وهذا شعور مميز نظراً لعيشي في مدينة الموت فيها وشيك طوال الوقت. أعلم أن الحرب ستتوقف في يوم ما، لكن الى ذلك الحين، على الحياة أن تستمر ويجب علينا أن نلاحق أحلامنا حتى إذا كانت أحلامنا سبب هلاكنا”.

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
فريق سولاف لكرة القدم النسائية يتدرب في قاعة رياضية في كركوك

 

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
تدريبات الفريق قبل المباراة في كركوك

 

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
هيوار فارس (٢٢ عام)، حارسة مرمى فريق سولاف النسائي لكرة القدم وهي ترتدي الزي الكوردي-العراقي خلال جلسة التدريبات

 

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
هيوار فارس (الى اليسار) وسونيا محمد تمارسان تمارين الإحماء في شارع في كركوك

 

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
تشتري هيوار الأحذية في سوق كركوك

 

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
تتدرب هيوار على مسرح في كركوك

 

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
تتدرب هيوار كممثلة على المسرح

 

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
تتحدث هيوار مع جدتها خلال تحضيرها لوجبة الفطور في منزلها في كركوك

 

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest
تنظف هيوار غرفة المعيشة في المنزل

 

  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Pinterest

 Hawre Khalid

تمشط هيوار شعر أختها ـ كالى – في المنزل

 

All images © Hawre Khalid

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!