Find anything you need on Yalla

ريال مدريد يفاجئ برشلونة، وليستر يوسع الفارق

0

مباراة الكلاسيكو تجعلك تشعر كما لو كان هناك مباراة واحدة فقط في كرة القدم في الدوري الاسباني في بداية هذا الاسبوع. هدف رونالدو في الدقيقة الـ ٨٦ كان كافياً لريال مدريد لينهي به نتائج برشلونة التي خلت من الخسارة في مبارياتهم الـ ٣٩ المتتالية، على الرغم من أن الريال كان يلعب بـ ١٠ لاعبين في الدقائق الـ ٩ الأخيرة. وجاء هذا بعد أن وقف جميع من في ملعب الكامب نو دقيقة صمت تكريماً للاسطورة يوهان كرويف الذي توفي الأسبوع الماضي.

النتيجة لم تؤثر على الجزء العلوي من جدول الترتيب كثيراً فقد تم تقليص الفارق بين برشلونة واتلتيكو مدريد الثاني إلى ٦ نقاط، بعد أن سحق اتليتيكو مدريد ريال بيتيس بنتيجة ٥-١. وحافظ فياريال على المركز الرابع بعد فوزه بنتيجة ٢-١ على إيبار، بينما إنتهت مباراة سيلتا فيغو وديبورتيفو بالتعادل ١-١. وخسر خيتافي أمام رايو فاليكانو وبقي في المركز الـ ١٧ ويلعب سبورتينغ خيخون وليفانتي هذا المساء.

وفي الوقت نفسه، في الدوري الإنجليزي الممتاز، إستمرت قصة ليستر بفوزه الأخير. فتعادل توتنهام هوتسبير ١-١ مع ليفربول، وهزيمة الثعالب (ليستر) لساوثهامبتون بنتيجة ١-٠، وسع الفارق بين المتصدر وملاحقه توتنهام الى ٧ نقاط. كما وأثر تعادل وست هام مع كريستال على طموحات الأول بالحصول على مركز مؤهل لدوري الأبطال، بينما تمكن مانشيستر يونايتد من الفوز على ايفرتون بهدف مقابل لا شيء. وأصبح على بعد نقطة واحدة واحدة من المركز المؤهل لدوري الأبطال في هذا الموسم المتقلب.

وفي الجزء السفلي من الدوري تمكن نورويتش من الخلاص من بعض المتاعب بعد تغلبه على نيوكاسل المهدد بالهبوط هو الأخر، في الدقائق الأخيرة. ويبدو أن مصير نيوكاسل هو الهبوط الر دوري الدرجة الاولى بجانب استون فيلا. وفشل سندرلاند في تجاوز عقبة وست بروميتش البيون، ولكن مشجع سندرلاند في يلا يتشبث بمباراتهم المؤجلة ورحلتهم إلى كارو رود ملعب نورويتش للبقاء في الدوري الممتاز بمعجزة أخرى.

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!