Find anything you need on Yalla

ميسي وأكثر ضربات الجزاء جنوناً في التاريخ

0

دارت مباراة شرسة بين برشلونة وسيلتا فيغو يوم الأحد المصادف ١٤ من شباط، حيث سعى برشلونة للإنتقام إثر الهزيمة المذلة التي تلقاها على يد سيلتا في النصف الأول من الموسم.

كانت هذه المباراة منصة لبرشلونة من أجل تأكيد مكانتهم كأفضل نادي في العالم حالياً، كما كانت هذه المباراة فرصة ليونيل ميسي لتسجيل هدفه الـ٣٠٠ في الـ(لا ليغا). لكن عندما سنحت لليونيل فرصة تسجيل هدفه التاريخي… هذا ما حصل…

نعم… لم نصدق ما رأيناه ايضاً… كرر ميسي الهدف التاريخي لـ(يوهان كرويف) وسط جنون من الجمهور والمعلقين…

 بعد دقائق قليلة، إنتقل هذا الجنون الى شبكات التواصل الإجتماعي لإحياء المقارنات بينه وبين كرستيانو مجدداً… ما فعله ميسي كان شكسبيرياً ومجنوناً في نفس الوقت، والأحداث المجنونة في كرة القدم هي سبب كبير من شعبية الرياضة…

هدف ميسي يرجعنا بالذكرى الى المحاولة الفاشلة لتكرار هدف كرويف من قبل (روبرت بيريز) و(تيري هنري) في عام ٢٠٠٥ ضد مانشستر سيتي.

يمكن أن يكون للاعبين حصة الأسد في خلق الإثارة في المباريات، لكن في بعض المرات… الحكام لهم أدوار بطولية ايضاً.

دعونا نأخذكم الى مباراة ليفربول وايفرتون التي أُقيمت على ملعب ليفربول عام ٢٠١٠. كانت هذه المباراة الأخيرة لإسطورة دفاع نادي ليفربول (جايمي كاراغر) على أرضه، وكان ليفربول متقدماً بـ٣ أهداف. لكن فجأةً، قرر الحكم إعطاء ضربة جزاء غير صحيحة لنادي ايفرتون. تهيأ اللاعب (ياكوبو) لضرب الكرة، لكن قبل ان تسنح له الفرصة للتسديد، ظهر (كاراغر) من العدم ليفعل الغير متوقع…

هذه ليست المرة الوحيدة التي يتسبب الحكم بإغضاب لاعب خلال تنفيذ ضربة جزاء. شاهد الإحباط الذي تسببه الحكم للاعب التونسي (الجديدي) في مباراة تونس ضد صربيا.

ما فعله هذا الحكم كان صحيحاً وفق قوانين كرة القدم التي تنص بعدم دخول اللاعبين الى منطقة الجزاء حتى يتم ضرب الكرة… ولكن مع ذلك يبقى قراره محبطاً للفريق التونسي. وهذه ليست المرة الاولى التي يحبط الحكم بها فريقاً من خلال إتخاذه للقرار الصحيح. شاهد إحباط الحارس المغربي من قرار الحكم.

لكن على الرغم من هذه الأخطاء، تبقى هذه الحوادث من أكبر الأسباب الترفيهية التي تجعل من كرة القدم أكبر رياضة في العالم…

Loading Facebook Comments ...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Pin It on Pinterest

شارك هذا

شارك هذا

شارك هذا مع أصدقائك!